هذا الموقع يقدم لكم اقوي الفتاوي التي تساهم في تقدم الامه الاسلاميه وترتقي بفكر المسلم وتصل به الي التقدم والرفاهيه
This site offers you the strongest fatwas that contribute to the advancement of the Islamic nation and elevate Muslim thinking and up to the progress and welfare

دليل صحه فتوي نكاح الدبر

امه تعر

هناك 30 تعليقًا:

غير معرف يقول...

امه شراشيح ورعاع تعيش وتتكاثر مثل البهائم واقل قدرا من الصراصير انها امه محمد

غير معرف يقول...

اتعجب من امر المسلمين.يدافعون عل الشيخ ابي اسحق الحويني وعندما تاتي لهم بالدليل يتغافلوا عنه ويتجاهلوا الرد عليه
اين انتم يامسلمين من هذه النصوص الموجوده في مراجعكم الاسلاميه؟اين اصواتكم ودفاعكم؟اين انتم؟لماذا لاتردون ولاتدافعون؟اين تعليقاتكم الهزيله؟

غير معرف يقول...

ومن قال لك ان هذه الاحاديث صحيحه؟؟كلها احاديث ضعيفه

غير معرف يقول...

فين شيوخ الفضائيات او الاخوان او السلفيين يردوا علي الكلام ده ولا كلهم فالحين ينصبوا علي المسلم الغلبان وعند الكلام في جوهر العقيده كلهم يهربوا زي الفئران

غير معرف يقول...

Ya3ny eih nekah el daber

غير معرف يقول...

يا اخي هناك الناسخ والمنسوخ
في الصباح ناسخ وبعد الظهر منسوخ وفي المساء يجتمع الناسخ والمنسوخ

تعا ولا تجي وكزوب عاليي وقلي انك رح تجي تعا ولا تجي

Ana zhqan يقول...

أولًا الإسلام هو :

- القرآن
- السنة
- الإجماع
- القياس

فإن وجدنا غايتنا فى القرآن و السنة ، فكل كلام آخر مخالف لهما لا يؤخذ به ، فنحن لسنا فى كنيسة يطبق فيها كلام القساوسة دون تفكير فيه أو بحث فى صحته .

الآن لنرى المسألة كاملة بالأدلة الشرعية :


(1) القرآن الكريم


قال تعالى : { نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ وَقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ مُلَاقُوهُ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ (223) } البقرة .

إن كلمة [ حرث ] تُنهى المسألة تمامًا بأن المحلل فى الإسلام هو إتيان المرأة فى فرجها فقط .

لسان العرب باب ( ح ) مادة ( حرث ) :

قال الأَزهري : الحَرْثُ قَذْفُكَ الحَبَّ في الأَرض لازْدِراعٍ، والحَرْثُ : الزَّرْع ، وجاء أيضـًا : والمرأَةُ حَرْثُ الرجل أَي يكون وَلَدُه منها ، كأَنه يَحْرُثُ ليَزْرَعَ - إنتهى .

إذًا :-

(1) الحرث هو الزرع و لكى تزرع الولد عليك إتيان المرأة فى فرجها لا فى دبرها ، فالفرج بالنسبة للمرأة هو موضع الحرث أما الدبر فلا ينتج عنه الولد فليس هو الحرث .


(2) كما أن الدبر موضع قذارة و قد قال تعالى فى الآية السابقة لتلك الآية :
{ وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ (222) } البقرة .

و بنحو هذا قال المفسرون :

ابن كثير : { فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ } أي : أن تعتزلوهن وفيه دلالة حينئذ على ... تحريم الوطء في الدبر.... ، كما سيأتي تقريره قريبًا.

قوله : { وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ } أي: المتنزهين عن .... الأقذار والأذى .... ، وهو ما نهوا عنه من : إتيان الحائض، أو ... في غير المأتى ..... .

قوله: { نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ } قال ابن عباس: الحرث ..... موضع الولد ..... { فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ } أي: كيف شئْتم .... مقبلة ومدبرة في صِمام واحد ...... ، كما ثبتت بذلك الأحاديث . [1]


(2) السنة النبوية الشريفة


سبب نزول الآية :

عن جابر قال : ( إن اليهود يقولون إذا جامع الرجل أهله في فرجها من ورائها كان ولده أحول فأنزل الله سبحانه وتعالى { نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم } ) [2]

إذًا سبب النزول هو إدعاء اليهود أن الولد يخرج أحول إذا جامع الرجل زوجته من ورائها فى الفرج ، و ليس فى الدبر ، فلو كان فى الدبر فكيف سينتج حمل من الأساس ؟

معنى فأتوا حرثكم أنى شئتم :

عن عبد الله بن العباس قال : ( أن ناسا من حمير أتوا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يسألونه عن أشياء ، فقال رجل منهم : يا رسول الله ! إني رجل أحب النساء ، فكيف ترى في ذلك ؟ فأنزل الله تعالى ذكره في سورة البقرة بيان ما سألوا عنه ، وأنزل فيما سأل عنه الرجل : ? { نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم } ? فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ائتها مقبلة ومدبرة ، إذا كان ذلك في الفرج ) [3]

أى تُجامع إمرأتك من أمامها أو من خلفها لكن فى الفرج فقط .


تحريم إتيان المرأة فى دبرها على لسان رسول الله - صلى الله عليه و سلم - و كفر من فعله :

عن خزيمة بن ثابت قال : ( أن رجلا سأل النبي صلى الله عليه وسلم عن إتيان النساء في أدبارهن أو إتيان الرجل امرأته في دبرها فقال النبي صلى الله عليه وسلم حلال فلما ولى الرجل دعاه أو أمر به فدعي فقال كيف قلت في أي الخربتين أو في أي الخرزتين أو في أي الخصفتين أمن دبرها في دبرها في دبرها فلا فإن الله لا يستحيى من الحق لا تأتوا النساء في أدبارهن ) [4]

لا تأتوا النساء في أدبارهن
لا تأتوا النساء في أدبارهن
لا تأتوا النساء في أدبارهن

عن أبى هريرة قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : ( من أتى كاهنا فصدقه بما يقول ، أو أتى امرأة حائضا ، أو أتى امرأة في دبرها ، فقد بريء مما أنزل على محمد ) [5]

قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : ( من أتى كاهنا فصدقه ، أو أتى امرأة في دبرها ، فقد كفر بما أنزل على محمد ) [6]

إذًا إتيان المرأة فى دبرها كفر و هو من الكفر الأصغر الذي لا يخرج من الملة.

عن أبى هريرة قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : ( ملعون من أتى امرأة في دبرها ) [7]

و معروف أن اللعن هو الطرد .

كما جاء فى لسان العرب باب ( ل ) مادة ( لعن ) :

واللَّعْنُ الإِبْعادُ والطَّرْد من الخير، وقيل: الطَّرْد والإِبعادُ من الله .

Ana zhqan يقول...

الخلاصة


(1) القرآن يُقر بأن النساء هى موضع الحرث و الزرع للرجال و الرجل لن يزرع الولد إلا فى الفرج ، فالدبر ليس محل زرع الولد .

(2) ذكر الله فى قرآنه المجيد أنه يحب المتطهرين و الفرج موضع الطهارة عكس الدبر الذى هو موضع قذارة .

(3) فآتوا حرثكم آنى شئتم : أى من أمامها فى فرجها ، أو من خلفها فى فرجها ، أى : مدبر و مقبل فى صمام واحد فقط و هو الفرج .

(4) نهى النبى الكريم - صلى الله عليه و سلم - عن إتيان النساء فى أدبارهن و قال : لا تأتوا النساء فى أدبارهن .

(5) حذر النبى الكريم - صلى الله عليه و سلم - من إتيان المرأة فى دبرها و أن من يفعله فقد كفر الكفر الأصغر .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

[1]تفسير ابن كثير ( 1 / 588 )
[2]سنن أبى داود للألبانى (2163) ، قال الألبانى : صحيح .
[3]تفسير الطبرى ( 2/527) و قال : صحيح .
[4]إرواء الغليل (7/67) ، صحيح ابن ماجة للألبانى (1574) ، السلسلة الصحيحة (3377) ، صحيح الترغيب (2427) ، غاية المرام (233) ، قال الألبانى : صحيح .
[5]سنن أبى داود للألبانى (3904) ، قال الألبانى : صحيح .
[6]شرح الطحاوية (321) ، قال الألبانى : صحيح .
[7]سنن أبى داود للألبانى (2162) ، قال الألبانى : حسن .

Ana zhqan يقول...

الرد على إدعاء أن ابن عمر أباح أن تؤتى النساء فى الدبر

يعتمد النصارى على رواية عن نافع عن ابن عمر من أنه أحل الإتيان فى الدبر ، و آخرى عن زيد بن أسلم .

( 1 ) الرواية التى عن زيد بن أسلم :

اقتباس

روى سليمان بن بلال عن زيد بن أسلم عن ابن عمر أن رجلا أتى امرأته في دبرها فوجد في نفسه من ذلك فأنزل اللّه تعالى { نِساؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ } أحاكم القرآن للجصاص ( 2 / 40 )


تعليق الجصاص : زيد بن أسلم لا يعلم له سماع من ابن عمر .

فهذه الرواية ليست بحجة على ابن عمر .

( 2 ) الرواية التى عن نافع :

اقتباس

حدثنا ‏ ‏إسحاق ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏النضر بن شميل ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏ابن عون ‏ ‏عن ‏ ‏نافع ‏ ‏قال كان ‏ ‏ابن عمر ‏ ‏رضي الله عنهما ‏‏إذا قرأ القرآن لم يتكلم حتى يفرغ منه فأخذت عليه يوما فقرأ سورة ‏ ‏البقرة ‏ ‏حتى انتهى إلى مكان قال تدري فيم أنزلت قلت لا قال أنزلت في كذا وكذا ثم مضى . ( صحيح البخارى 4526 )

‏وعن ‏ ‏عبد الصمد ‏ ‏حدثني ‏ ‏أبي ‏ ‏حدثني ‏ ‏أيوب ‏ ‏عن ‏ ‏نافع ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عمر فأتوا حرثكم أنى شئتم ‏قال يأتيها في ‏ .... ‏رواه ‏ ‏محمد بن يحيى بن سعيد ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏عن ‏ ‏عبيد الله ‏ ‏عن ‏ ‏نافع ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عمر ( صحيح البخارى 4527 )


فى كلتا الروايتين لا نجد بقية كلام ابن عمر لنحكم إذا كان صرح بالإتيان فى الدبر أم لا ، فلم يُذكر ما بعد حرف الجر [ فى ]

فقد قال ابن حجر فى فتح البارى ( 12 / 370 ) :

قوله : ( يأتيها في ) هكذا وقع في جميع النسخ لم يذكر ما بعد الظرف وهو المجرور .

و من فهم أن المقصود بأن يأتيها فى الدبر ، فهذا فهم خطأ لكلام ابن عمر و قد وضحه نافع بنفسه - راوى الرواية السابقة عن ابن عمر - كما روى النسائى فى السنن الكبرى ( 5 / 315 ) بإسناد صحيح عن نافع

روى النسائى عن أبي النصر أنه قال لنافع : قد أكثر عليك القول أنك تقول عن ابن عمر أنه أفتى بأن يؤتى النساء في أدبارهن ، قال نافع : لقد كذبوا علي ، ولكن سأخبرك كيف كان الأمر ، إن ابن عمر عرض المصحف يوماً وأنا عنده، حتى بلغ { نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ } قال : يا نافع هل تعلم ما أمر هذه الآية ؟ إنا كنا معشر قريش نجيىء النساء ، فلما دخلنا المدينة ونكحنا نساء الأنصار أردنا منهم مثل ما كنا نريد من نسائنا، فإذا هن قد كرهن ذلك وأعظمنه، وكانت نساء الأنصار إنما يؤتين على جنوبهن، فأنزل الله عز وجل: { نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ }

( 3 ) هناك بعض الروايات الآخرى عن ابن عمر و آخرى عن أبى سعيد الخدرى ، نذكرها كما يلى :

اقتباس

أن رجلا أتى امرأة في دبرها في عهد النبي صلى الله عليه وسلم فوجد من ذلك وجدا شديدا ، فأنزل الله تعالى { نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم } [ البقرة : 223 ]
الراوي: عبدالله بن عمر
خلاصة الدرجة: [اشترط في المقدمة أنه] صحيح على طريقة بعض أهل الحديث
المحدث: ابن دقيق العيد
المصدر: الإلمام
الصفحة أو الرقم: 2/661


اقتباس

رجلا أصاب امرأته في دبرها فأنكر الناس عليه ذلك فنزلت الآية [ أي قوله تعالى { نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم } ]الراوي: أبو سعيد الخدري
خلاصة الدرجة: إسناده حسن
المحدث: الشوكاني
المصدر: فتح القدير
الصفحة أو الرقم: 1/339


نعلق أولًا على رواية أبى سعيد الخدرى و من ثم نعلق على الروايتين .

الشوكانى قال : إسناده حسن ، فقد علق على الإسناد فقط و لم يعلق على الرواية بأكملها .

فشروط صحة الرواية هى :

(( و من خلال هذه الشروط سنعلق على الروايتين معًا ))


اتصال السند
عدالة الرواة
ضبط الرواة
السلامة من الشذوذ
السلامة من العلل

الآن نعلق على الروايتين مجتمعتين :

قال ابن القيم رحمه الله في تهذيب السنن (6/142) :

" فقد صح عن ابن عمر أنه فسر الآية بالإتيان في الفرج من ناحية الدبر ،وهو الذي رواه عنه نافع ، وأخطأ من أخطأ على نافع فتوهم أن الدبر محل للوطء لا طريق إلى وطء الفرج ، فوقع الاشتباه في كون الدبر طريقا إلى موضع الوطء أو هو مأتى ، واشتبه على من اشتبه عليه معنى (من) بمعنى (في) فوقع الوهم " إنتهى .


إذًا قد أخطأ الرواة فى تحويل لفظ ( من ) إلى لفظ ( فى ) ، مما يجعل هذه الروايات غير مقبولة لسقوط شرط من شروط صحتها .
و قد رد نافع مولى ابن عمر عن ذلك بنفسه و كذب من قال على ابن عمر بهذا ، مما يُعضد الدليل على أن هذا خطأ و وهم من الرواة .

Ana zhqan يقول...

الرد على الشبهة حول قول عمر : هلكت


يقول نصرانى : ما معنى قول عمر هلكت ؟ و يستدل بهذا على أنه جاء زوجته فى الدبر و أن الإتيان فى الدبر حلال فى الإسلام .

و يالسخافة النصارى !

بعد كل الأحاديث الصحيحة على لسان رسول الله بالنهى عن الإتيان فى الدبر إلا أنهم لا يوافقون على أقوال النبى و كأن هناك نبى آخر معه - حاشا لله - يُبلغ الشرع .

و للرد نقول :

جاء عمر بن الخطاب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ، هلكت ! قال : ما الذي أهلكك ؟ قال : حولت رحلي البارحة ! قال : فلم يرد عليه شيئا . قال : فأوحى الله إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم هذه الآية : { نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم } : أقبل وأدبر ، واتق الدبر والحيضة [ عمدة التفسير 1/269 - أحمد شاكر و قال صحيح ]

(1)

لاحظوا قول رسول الله لعمر :

اتق الدبر
اتق الدبر
اتق الدبر

إذًا الحديث حجة على النصرانى الذى يستشهد به و ليس حجة له لأن الرسول قال : اتق الدبر ، و لم يحلله .

(2)

واضح من نزول الآية بقوله تعالى : { نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم وقدموا لأنفسكم واتقوا الله واعلموا أنكم ملاقوه وبشر المؤمنين (223) }

ثم قول الرسول لعمر أقبل و أدبر و اتق الدبر و الحيضة ، أن سبب قول عمر هلكت أنه ظن أن إتيانه زوجته فى قبلها من دبرها ( من وراءها فى الفرج ) فيه خطأ ، و إلا لنزلت الآية قائلة مثلًا : لا تأتوا الدبر ، لتنهى عمر عن فعله .

لكن كونها نزلت فى تحقيق إتيان الزوجة فى فرجها من الأمام و من الخلف فهذا دليل على أن هذه الجزئية هى التى إستشكلت على عمر و ليس إتيانه إياها فى الدبر .

قال ابن الأثير في "النهاية" ( 2 / 290 ) : كنى برَحْله عن زوجته ، أراد به غِشْيانها ... في قبلها ... من جهة ظهرها ، لأن المجامع يعلو المرأة ويركبها مما يلي وجهها، فحيث ركبها من جهة ظهرها كنى عنه بتحويل رحله ، إما أن يريد به المنزل والمأوى، وإما أن يريد به الرحْل الذي تُركبُ عليه الإبلُ.

Ana zhqan يقول...

هل هذا يكفي ام تريد المزيد... انا واثق انك ستحذفه كله... لا تقلق عندي المزيد....

غير معرف يقول...

السيد انا زهقان
لقد جاهدت كثيرا وبحثت كثيرا واتيت بمراجع جمه كلها تتحدث عن تحريم اتيان المرأه في دبرها.واقدر لك بحثك المطول ولكن ياعزيزي انت لم تاتي من قريب او من بعيد لما جاء في فيديو الدليل ولم ترد علي صحه مافيه من عدمه وهل هذه الاقوا ناخذ بها ام نتجاهلها وهي كما ذكرت لك مرارا اناه من اصح الكتب والمواجع الاسلاميه السنيه المعترف بها.فاين نذهب منها وانت تجاهلتها تماما واتيت بنصوص تخالفها.معني ذلك ان كل النصين صحيح وهناك ما ياخذ بما اتيت به وهناك من ياخذ بالراي الاخر وكلاهما صحيح وثابت الدلاله ولم تاتي باي سند يضعف ماجاء في فيديو الدليل وتجاهلته عن عمد لانك تعلم ان ماجاء في الفيديو هو صحيح وعن علماء اهل السنه والجماعه التي اعتقد انك واحد منهم ولما كنت جاهدت في بحثك.
انا ايضا يمطنني ان اتي لك بمراجع اكثر منك تنفي ماجاء في فيديو الدليل والسؤال هنا..ماذا نحن فاعلون بالمرجع الصحيحيه التي تثبت جواز اتيان المراه في دبرها.؟هل ننكرها لان هناك راي اخر يخالفها ام ناخذ بالرايين؟
اتمني الا تطيل في ردك وان يكون موضوعيا اكثر في تصحيح او اضعاف ماجاء في فيديو الدليل وعدم تكرار ما سبق وذكرته

Ana zhqan يقول...

لا تقلق انا لم انسى ولم اتهرب سأرد عليك قريبا ولكن فقط المشكلة مشكلة وقت لا اكثر...
مع اني واثق انك لن تقتنع لأنك حاقد فقط ولا تحب الحقيقة
بالاضافة الى انك تنسى شيء مهم..
انك لا تعرف أن في ديننا لا نعبد الله بآراء العلماء لو كانت بدون دليل... فمعظم الذي ذكرته في الفيديو أقوال علماء وهي أقوال لا يحتج بها ولا نتعبد الله بها..
مصادر التشريع عندنا هي القرآن والسنة الصحيحة فأي رأي قاله اي احد من علماء الدين لا نأخذ به الا مع دليل قاطع من القرآن والسنة والا فنرمي به في عرض الحائط...
انت تظن اننا ناخذ بقول الامام الشافعي او الامام مالك او غيره من غير دليل؟؟؟!!... لا طبعا...
لا حجة علينا الا القرآن وما
ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم
بعد ذلك لو طرأت مسألة ليس فيها نص صريح من القرآن أو السنة نذهب لاجماع الأمة أو القياس...
أما ان نأخذ برأي صحابي أو تابعي مجتهد ونترك القرآن والثابت عن النبي .. هذا ليس في ديننا... أنا أعذرك لأنك لا تعلم ذلك ..

Ana zhqan يقول...

بداية كما قلت لك.. أكرر ثانية لعلك تفهم..
كل ما ذكر في الفيديو هو أقوال تابعين يعني حتى ليس أقوال صحابة الا قول ابن عمر طبعا فهو صحابي وأنا فصلت مسألة ابن عمر...
وبعد ذلك تريد من اهل السنة أن يتبعوا هذا الكلام..يعني نترك القرآن و كل الاحاديث الصحيحة عن النبي صلى الله عليه وسلم التي تحرم قطعا الاتيان في الدبر ونحلل اتيان الدبر من خلال اقوال التابعين... ليس هكذا ديننا.. لا حجة علينا كما قلت لك الا القرآن والقول الثابت عن النبي... أما أقوال الصحابة والتابعين نأخذ بها فقد في حالة عدم وجود النصوص الصريحة من القرآن أو السنة..
يعني في حالة وجود رأي أو قول لصحابي أو تابعي وهذا القول يخالف صريح القرآن أو السنة لا نأخذ به أبدا لأنه ليس مصدر أصلي للتشريع.. فالأصل عندنا في ديننا أن كل شيء حلال الا اذا ثبتت حرمته من خلال القرآن أو السنة.. واتيان المرأة في دبرها ثابت عندنا حرمته في القرآن والسنة لذلك لا نلتفت لأقوال التابعين فهي اجتهادات خاطئة سبهها فهم خاطئ لأن السنة النبوية لم تكن مدونة في ذلك العصر فتجد بعض اهل العلم وصلهم حديث لم يصل للآخر فقد كانوا يحفظون الاحاديث حفظا..
وهذا ما سأبينه فيما يلي

خلاصة الأقوال التي في الفيديو كانت:

.وفي كتاب أحكام القرآن للجصاص ( 2 : 39 ) : ( وروى أصبغ بن الفرج عن إبن القاسم عنمالك قال : ما أدركت أحداً أقتدي به في ديني يشكّ فيه أنّه حلال ، يعني وطء المرأة في دبرها ، ثمّ قرأ ( نساؤُكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنىشئتم) قال : فأيّ شيء أبين من هذا وما أشكّ فيه) ، وذكره أيضاً المنّاوي في فيض القدير ( 1 : 227 ) ، وإبن قدامة في المغني ( 7 : 225 ) ،وفي الشرح الكبير ( 8 : 130 ) ، والطحّاوي في مختصر إختلاف العلماء ( 2 : 344( .

3.وفي أحكام القرآن للجصّاص ( 2 : 40 ) ، قال : ( قال أبو بكر : المشهور عن مالك إباحة ذلك ( إتيان المرأة في دبرها ) وأصحابه ينفون عنه هذه المسألة لقبحها وشناعتها ، وهي عنه أشهر من أن يندفع بن فيهم عن( .

4.وفي أحكام القرآن للجصّاص : ( وقد حكى محمّد بن سعيد ، عن أبي سليمان الجوزجاني ، قال : كنت عند مالك بن أنس فسئل عن النكاح في الدبر فضرب بيده إلى رأسه وقال : الساعة إغتسلت منه( .

Ana zhqan يقول...

ان كنت تريد الحق اقرأ جيدا
وللعلم أنا ليس من علماء اهل السنة كما تظن... أنا شخص مسلم عادي جدا حتى أنني غير متخصص بالشريعة الاسلامية


ج 2 ، ص : 39 ، 40 ، 41

وقوله تعالى { نِساؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ } الحرث المزدرع وجعل في هذا الموضع كناية عن الجماع وسمى النساء حرثا لأنهن مزدرع الأولاد وقوله فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ يدل على أن إباحة الوطء مقصورة على الجماع في الفرج لأنه موضع الحرث واختلف في إتيان النساء في أدبارهن فكان أصحابنا يحرمون ذلك وينهون عنه أشد النهى وهو قول الثوري والشافعى فيما حكاه المزني قال الطحاوي وحكى لنا محمد بن عبد اللّه بن عبد الحكم أنه سمع الشافعى يقول ما صح عن رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم في تحريمه ولا تحليله شيء والقياس أنه حلال وروى أصبغ بن الفرج عن ابن القاسم عن مالك قال ما أدركت أحدا أقتدى به في ديني يشك فيه أنه حلال يعنى وطء المرأة في دبرها ثم قرأ { نِساؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ } قال فأى شيء أبين من هذا وما أشك فيه قال ابن القاسم فقلت لمالك بن أنس أن عندنا بمصر الليث بن سعد يحدثنا عن الحارث بن يعقوب عن أبى الحباب سعيد بن يسار قال قلت لابن عمر ما تقول في الجواري أنحمض لهن فقال وما التحميض فذكرت الدبر قال ويفعل ذلك أحد من المسلمين
فقال مالك فأشهد على ربيعة بن أبى عبد الرحمن يحدثني عن أبى الحباب سعيد ابن يسار أنه سأل ابن عمر عنه فقال لا بأس به قال ابن القاسم فقال رجل في المجلس يا أبا عبد اللّه فإنك تذكر عن سالم أنه قال كذب العبد أو كذب العلج على أبى يعنى نافعا كما كذب عكرمة على ابن عباس فقال مالك وأشهد على يزيد بن رومان يحدثني عن سالم عن أبيه أنه كان يفعله
قال أبو بكر قد روى سليمان بن بلال عن زيد بن أسلم عن ابن عمر أن رجلا أتى امرأته في دبرها فوجد في نفسه من ذلك فأنزل اللّه تعالى { نِساؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ } إلا أن زيد بن أسلم لا يعلم له سماع من ابن عمر
وروى الفضل بن فضالة عن عبد اللّه بن عباس عن كعب بن علقمة عن أبى النضر أنه قال لنافع مولى ابن عمر أنه قد أكثر عليك القول إنك تقول عن ابن عمر أنه أفتى أن تؤتى النساء في أدبارهن قال نافع كذبوا على أن ابن عمر عرض المصحف يوما حتى بلغ { نِساؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ } فقال يا نافع هل تعلم من أمر هذه الآية قلت لا قال إنا كنا معشر قريش نجبى النساء وكانت نساء الأنصار قد أخذن عن اليهود إنما يؤتين على جنوبهن فأنزل اللّه هذه فهذا يدل على أن السبب غير ما ذكره زيد بن أسلم عن ابن عمر لأن نافعا قد حكى عنه غير ذلك السبب
وقال ميمون بن مهران أيضا قال ذلك نافع يعنى تحليل وطء النساء في أدبارهن بعد ما كبر وذهب عقله
قال أبو بكر المشهور عن مالك إباحة ذلك وأصحابه ينفون عنه هذه المقالة لقبحها وشناعتها وهي عنه أشهر من أن يندفع بنفيهم عنه وقد حكى محمد بن سعيد عن أبى سليمان الجوزجاني قال كنت عند مالك بن أنس فسئل عن النكاح في الدبر فضرب بيده إلى رأسه وقال الساعة اغتسلت منه وقد رواه عنه ابن القاسم على ما ذكرنا وهو مذكور في الكتب الشرعية ويروى عن محمد بن كعب القرظي أنه كان لا يرى بذلك بأسا ويتأول فيه قوله تعالى { أَتَأْتُونَ الذُّكْرانَ مِنَ الْعالَمِينَ
وَتَذَرُونَ ما خَلَقَ لَكُمْ رَبُّكُمْ مِنْ أَزْواجِكُمْ } مثل ذلك إن كنتم تشتهون
وروى عن ابن مسعود أنه قال محاش النساء حرام وقال عبد اللّه بن عمرو هي اللوطية الصغرى وقد اختلف عن ابن عمر فيه فكأنه لم يرو عنه فيه شيء لتعارض ما روى عنه فيه وظاهر الكتاب يدل على أن الإباحة مقصورة على الوطء في الفرج الذي هو موضع الحرث وهو الذي يكون منه الولد
وقد رويت عن النبي صلّى اللّه عليه وسلّم آثار كثيرة في تحريمه
رواه خزيمة بن ثابت وأبو هريرة وعلى بن طلق كلهم عن النبي صلّى اللّه عليه وسلّم أنه قال ( لاتأتوا النساء في أدبارهن )
وروى عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده عن النبي صلّى اللّه عليه وسلّم قال ( هي اللوطية الصغرى ) يعنى إتيان النساء في أدبارهن
وروى حماد بن سلمة عن حكيم الأثرم عن أبى تميمة عن أبى هريرة عن رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم قال (من أتى حائضا أو امرأته في دبرها فقد كفر بما أنزل على محمد)
وروى ابن جريج عن محمد بن المنكدر عن جابر أن اليهود قالوا للمسلمين من أتى امرأته وهي مدبرة جاء ولده أحول فأنزل اللّه تعالى { نِساؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ }
فقال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم (مقبلة ومدبرة ما كان في الفرج)
وروت حفصة بنت عبد الرحمن عن أم سلمة عن رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم قال ( في صمام واحد )
وروى مجاهد عن ابن عباس مثله في تأويل الآية قال يعنى كيف شئت في موضع الولد وروى عكرمة عن ابن عباس قال قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم (لا ينظر اللّه إلى الرجل أتى امرأته في دبرها)

غير معرف يقول...

انا لن اكرر كلامي وواضح انك لم تفهم ماقلت.
انا ادعوك لدخول غرفه الكل صار جديدا في المسيح علي برنامج التحاور-بالتوك وعرض وجهه نظرك وسوف اتي لك بالدليل الذي ينسف كل ماقلت واتحدي ان تستطيع ان تقف امام البراهين التي هي قاطعه ثابته وتجحد كل الاراء المذكوره-الدليل عن الرسول نفسه ومن السنه الصحيحه
للدخول عليك بتحميل برنامج paltalk ثم الذهاب الي قسم الشرق الاوسط-الديانات-مسيحي-وثم تدخل علي اول غرفه وياحبذا لو بنفس اسمك حتي يمكنني التعرف عليك ومناقشتك علي الميك.

Ana zhqan يقول...

هههههههههههههههههههه لماذا هربت من الرد على جواب الموقع المسيحي وعدت للكذب انا رديت عليك وقلت لك كلام النبي صلى الله عليه وسلم ثابت وقاطع في تحريم اتيان النساء في الدبر والقرآن كذلك والحرث معروف في اللغة....
لكن انت يبدو لي أنك لا تعرف الفرق بين قول النبي وقول الصحابي.. ولا تعلم ان التشريع في الاسلام له ضوابط معروفة.. الأصل عندنا هو أن كل شيء حلال ما لم يثبت دليل قاطع من القرآن أو السنة أو كليهما معا يحرم ذلك فحينها نقول عن الشيء حرام.. وهذا بالنسبة لقضية الإتيان في الدبر.. ثابت تحريمها في القرآن وفي السنة...
لكن يبدو لي فعلا أن الحديث معك مجرد جدال وانت لا تحب ان تعرف الحق وكل هدفك هو التشويه.. انت حر في دينك لا أحد يجبرك ان تقتنع بالاسلام.. كلنا في الآخر سنموت وحينها نعرف الحق...

Ana zhqan يقول...

اللي بيته من زجاج ما يرميش الناس بالطوب
السؤال: ما هو المسموح والغير مسموح به في الزواج المسيحي من الناحية الجنسية؟

الجواب: الكتاب المقدس يخبرنا أن "ليكن الزواج مكرماً عند كل واحد، والمضجع غير نجس. وأما العاهرون والزناة فسيدينهم الله" (عبرانيين 4:13). الكتاب المقدس لا يذكر أي شيء عن ما هو مسموح أو غير مسموح به في الزواج من الناحية. ولكن يوصي الكتاب الزوج والزوجة " لا يسلب أحدكم الآخر، الا أن يكون علي موافقة، الي حين، لكي تتفرغوا للصوم والصلاة، ثم تجتمعون أيضاً معاً لكي لا يجربكم الشيطان لسبب عدم نزاهتكم" (كورنثوس الأولي 5:7). وهذا الجزء يوضح لنا مبدأ العلاقة الجنسية في الزواج. فأن أي شيء يجب أن يتم برضا الزوج والزوجة. ولا يجب علي أي طرف الضغط علي الطرف الآخر لممارسة أي شيء غير مريح أو يعتقد واحد منهم أنه نجس. ولكن ان اتفق الزوج أو الزوجة علي أي شيء كان فأن الكتاب المقدس لا يمانع.

ولكن هناك بعض الأشياء التي لا تتفق مع تعاليم الكتاب المقدس في الناحية الجنسية من أي زواج وأن اتفق الزوج والزوجة علي ممارسته. فمبدأ "تبادل الزوجات" أو تعدد الزوجات" هو زني (غلاطية 19:5 و أفسس 3:5 وكولوسي 5:3 و تسالونيكي 3:4). الزني خطيئة وانت كانت بعلم الزوج أو الزوجة. ومشاهدة الأفلام والصور الأباحية خطيئة "لأن كل ما في العالم: شهوة الجسد، وشهوة العيون، وتعظم المعيشة، ليس من الآب بل من العالم" (يوحنا الأولي 16:2). وفيماعدا ذلك لا يوجد أي شيء في الكتاب المقدس غير مسموح به في الزواج – حالما تتم ممارسة العلاقة برضاء الطرفين.

Ana zhqan يقول...

طبعا انت حظرتني على اليوتيوب لأن كلمة خروف ذكرتك انك تعبد خروف...فحذفتني لأنك ضعيف
وانا لم أفقد أعصابي كما تظن
. بالعكس انا تأكدت انك جاهل من خلال كلامك هذا.. لأنك واضح انك مغيب عن الواقع وتتلقن تلقين....
من قال لك يا جاهل ان الله يصلي كما تفهم؟؟ الصلاة معناها الرحمة هنا يا جاهل ان الله وملائكته يصلون على النبي
والصلاة من الله ثناؤه على عبده في الملأ الأعلى، وتطلق الصلاة من الله على الرحمة، كما قال سبحانه: هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ.. (43) سورة الأحزاب، أي يرحمكم ويثني عليكم سبحانه وتعالى، والملائكة صلاتهم الدعاء،
هذا اولا

Ana zhqan يقول...

الغبي هو من يذهب ليأتي لزوجته برجل ينكحها ليحللها له بعد طرقها
هذا كلامك صح 100% ومن قال لك أن هذا مباح في الاسلام يبدو انك فاهم غلط
الاسلام يجيز للرجل أن يتزوج زوجته بعد الطلقة الثالثة في حالة واحدة وهي أن تتزوج من رجل آخر بخاطرها ورضاها ودون تدخل زوجها السابق وبعد ذلك يحدث طلاق حينها يجوز لزوجها أن يرجعها ان وافقت
يعني قصة المحلل هذه غير جائزة

Ana zhqan يقول...

الغبي من يشرب والذبابه في الاناءهههههههههههههه فعلا جاهل
أولا لم يقل النبي بأن تشرب والذبابة في الاناء
قال النبي صلى الله عليه وسلم(( اذا وقع الذباب في اناء احدكم فليغمسه كله ثم لينزعه (يعني يرميه
فانه يحمل في أحد جناحية داءوفي الاخر شفاءأو دواء
والعلم الحديث اثبت ذلك لكن يبدو أنك مش مطلع
ثانيا النبي لم يأمرنا بذلك على سبيل الفرض يعني ربما لا تجد 1% من المسلمين يفعل ذلك وإنما المسألة مباحة اذ ان بعض الناس فقراء فلا يهون عليه ان يتخلص من كامل الاناء فيجوز له ان يغمس الذبابة ثم يرميها...

Ana zhqan يقول...

الغبي هو من يسجد ويصلي تحت شعار الهلال الوثني
أي هلال؟؟؟ من قال لك أن المسلمين يصلون تحت شعار الهلال..
المشكلة انك تتكلم وخلاص ولا تناقش ولا ترد...

Ana zhqan يقول...

الغبي من يربط زوجته في السرير ويعاشرها عنوه بدعوي ان الملائكه تلعنها حتي الصبح
ومن الذي يفعل ذلك؟؟؟؟؟؟
انت بتتهابل..
من قال لك ان الاسلام يجيز للرجل أن يفعل هذا في زوجته؟!!!!!!!!!!!!!!! انت بتفتري على المسلمين وخلاص
ليس القصد من الحديث اجبار المرأة على المعاشرة وانما القصد هو تعليم المرأة احترامها لزوجها وهذا موجود في دينكم ايضا ولا انت مش عارف دينك؟؟؟

Ana zhqan يقول...

الغبي هو من يأمر زوجته بان ترضع الرجال لكي يحرموا عليه....
ضحكتني لأنك فقط تنقل عن مواقعكم المسيحية دون أن تفهم المسألة بالكامل... رضاع الكبير مبدئيا حاليا منسوخ تماما و ما احلها الله الا رحمة بالامة في امر احتجاب النساء عن ابنائهم الذين قاموا بتربيتهم لما نزل امر النهي عن التبني ثم نسخت .
وسأوضح لك لأني عارف انك ما فهمتش



1- كيف تتم رضاعة الكبير؟؟ وهل يري بذلك عورة المرأة ؟؟

الاجابة علي هذا السؤال تذكرني بالنكتة مصرية التي تقول ( ان رجلا اراد شرب اللبن البقري ساخنا فاشعل النار في البقرة )

فهل يشترط لمن يشرب اللبن البقري او الجاموسي انه ينزل تحت الجاموسة ليشرب مباشرة من ثديها؟؟!!!

عموما نقول ان مباشرته للمرأة غير وارد و انما يتم حلب اللبن و يشربه دون ان يري عورتها , وما ثبت بخصوص رضاعة سالم و هو كبير من قبل التي ربته سهلة بنت سهيل هو انها حلبت لبنها في وعاء وأعطته ليشرب من الوعاء و هذا ثابت في طبقات ابن سعد ترجمة سهلة بنت سهيل .


2- لماذا جاء الاسلام برضاعة الكبير؟؟؟

الناظر لحديث سهلة سيعرف لماذا ؟

لان سهلة نفسها تقول ان سالم كان يدخل عليهم ( اي انه كان ابنها بالتبني ) فلما حرّم الاسلام هذا التبني كان لابد من مرحلة انتقاليه

كذلك سهلة هي التي قامت بتربية سالم فكان عندها مثل ولدها و عز عليها فراقه


3- هل معني ذلك ان الامر كان خاصا بسهلة ؟؟

انقسمت الارآء علي ثلاث :

منهم من رأي ان الامر كان خاص بسهلة فقط
منهم من راي ان الامر كان لمن كان له مثل حالها و للراي الاول و الثاني ذهبت ام سلمة و سائر زوجات النبي
منهم من راي ان الامر مطلق ( و الي هذا ذهبت ام المؤمنين عائشة )

Ana zhqan يقول...

طيب سؤال
4- هل تحل رضاعة الكبير الان ؟؟؟
لا تحل و الدليل انها لا تحل بعد الحولين ما قاله :
علي ابن ابي طالب
ابن عباس
ابن مسعود
جابر
ابن عمر
ابي هريرة
ام سلمة
سعيد بن المسيب
عطاء
الشافعي
مالك ( رغم انه اخرج الحديث في الموطأ )
احمد
اسحاق
الثوري
اما ابو حنيفة فخالف و رده تلامذته ( ابو يوسف و محمد ) و علي رأي ابو يوسف و محمد الذي هو التحريم يدور مذهب الاحناف .

فهل معني ذلك ان عائشة ام المؤمنين رضي الله عنها كانت تدعو لامر حرام؟؟!!
نقول بالطبع لا

و لكن حدث نسخ لهذا الامر

و الكل اجمع في الثلاثة اراء المذكورة آنفا ان هذا الامر بتحليل رضاعة الكبير كان لفترة عارضة الا السيدة عائشة

فاذا اثبتنا ان السيدة عائشة نفسها اعترفت بهذا النسخ فلا مجال اذن لحجج النصاري

كيف نثبت ذلك؟؟
نقول اثبات ذلك عقلا و نقلا هو من البخاري
فقد بوّب البخاري رحمة الله عليه بابا اسمه
: باب من قال لا رضاعة بعد الحولين
هل اسم الباب واضح؟؟؟

1- لماذا لا تجوز الرضاعة بعد الحولين؟؟؟
لان النبي صلي اله عليه و سلم قال ( انما الرضاعة من المجاعة ) اي ان الرضاعة التي تحيب هي ما كانت في فترة ضغر الطفل كي يكون هذا اللبن سبب في بناء لحمه فتكون المرضعة قد انبتت من لبنها لحم الطفل كما الام تنبت من رحمها لحم الطفل فتكون المرضعة كالام في هذا الحين .


2- هل لهذا الدليل شواهد ام انه مجرد استنتاج ؟؟؟

الشاهد من حديث ابن مسعود حين قال ( لا رضاع الا ما شد العظم و انبت اللحم ) و من حديث ام سلمة ( لا يحرم من الرضاع الا ما فتق الامعاء ) .

3- هل جزم احد ان هذا الحديث ناسخ للحديث الذي قبله ؟؟

نعم و منهم المحب الطبري في الاحكام .

4- و لكن كيف تستدل ان عائشة رضي الله عنها قد علمت بهذا النسخ ؟؟؟

اقول لان بمنتهي البساطة هذا الحديث هو من رواية عائشة رضي الله عنها

و اليكم الحديث : اخرج البخاري بسنده عن عائشة رضي الله عنها ان النبي دخل عليها و عندها رجل فكانما قد تغير وجهه فقالت انه اخي فقال انظرن ما اخوانكن انما الرضاعة من المجاعة

فان قال النصاري ان ربما المراد بذلك الامر هو ( عدد الرضعات و ليس السن ) لاجبناهم ان هذا يستحيل فان احاديث اعداد الرضعات التي تحرم التي روتها هي عائشة رضي الله عنها و هي تعلمها جيدا

كذلك لفظ الحديث لا يدل علي العدد و انما يدل علي السن ( انما الرضاعة من المجاعة ) اي في السن الذي يكون سد الجوع فيه هو اللبن الذي يرضعه الرضيع

كذلك بوّب البخاري الحديث كما ذكرنا في باب من قال انه لا تجوز الرضاعة بعد الحولين . يعني لا تجوز رضاعة من هو اكبر من عامين


السؤال الاخير للنصاري : و ما يدريك ان هذا الحديث هو الذي نسخ الذي قبله و لم لا يكون العكس؟؟ اي لم لا يكون هذا الحديث هو الاول و حديث سهلة هو الناسخ ؟؟؟

نقول هذا من فرط الغباء ان يظن النصاري كذلك و ذلك لان الاصل في الرضاعة كان التحريم فلابدان يأتي حديث يحلل ذلك التحريم و هو حديث سهلة ثم اذا كان نسخ يكون بعد حديث سهلة لا قبله .

و هذا ما نفهمه من الحديث ان عائشة رضي الله عنها كانت تظن بجوازه فنبهها النبي صلي الله عليه و سلم الي نسخه

و علي هذا فاننا نقول ان الاجماع من امهات المؤمنين و الصحابة رضي الله عنهم و التابعيين و الائمة ان رضاعة الكبير منسوخة
و انها ما احلها الله الا رحمة بالامة في امر احتجاب النساء عن ابنائهم الذين قاموا بتربيتهم لما نزل امر النهي عن التبني ثم نسخت .

Ana zhqan يقول...

في مثل بيقول لا يضر السحاب نبح الكلاب

غير معرف يقول...

نعم صحيح والدليل "نسائكم حرث لكم فاتوا حرثكم اين شئتم" عيش وانبسط ياعم الاسلام حلو خاص ههههههههههههههههههههههههههههه

غير معرف يقول...

لاحول ولا قوة إلا بالله جزاك كل خير يا أخي وانت سلفي وبالف رجل الله أكبر الله أكبر ومحمد رسولنا ًعليه افضل الصلاة وأزكى السل

غير معرف يقول...

اللهم صلي وسلم علي اشرف واطهر خلق الله.وربنا يبارك في الاخ السلفي الكريم

leader boss يقول...

الشرشوحه دي امك
والصرصار ده ابوك
والرعاع دول اهلك

امه محمد صلي الله عليه وسلم شرف وفخر الامم

يا ذنديق يا ملعون

.

.

.

.